الرعاية بالأم

أهم أسئلة الأم عن الحمل

الرعاية بالطفل

أهم أسئلة الأم الخاصة بالمولود

الجواز الصحي

أهمية الرضاعة الطبيعية وأهم الدراسات على ذلك

التواصل مع الطبيب

يمكنك من هنا التواصل مع طبيبك مباشرة عبر المحادثة أونلاين أو الايميل

الإجهاض

الإجهاض

إذا انتهى الحمل قبل الأسبوع 24 من الحمل، فيطلق عليه اسم الاجهاض. الإجهاض امر شائع جداً في الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل وحوالي واحدةمن كل خمسة حالات للحمل المثبت تنتهي بهذه الطريقة. و تحدث العديد منحالات الإجهاض في وقت مبكر (قبل 14 أسبوعا) نتيجة لخطأ ما حدث للطفل. ويمكن أن يكون هناك أسباب أخرى للإجهاض، مثل اضطرابات الهرمونات أوتخثر الدم.

تحدث معظم حالات الإجهاض خلال الأسابيع ال 12 الأولى (ثلاثة أشهر) منالحمل، وللأسف، فإن معظمها لا يمكن منعها. 

قد يحصل بعض النزيف الخفيف في بداية الحمل، و يسمى ’تبقيع’. وهو عندماينغرس الجنين النامي في جدار الرحم. وهذا يحدث غالباً حول الفترة الاولىبعد حصول الحمل .و لكن يمكن أن يكون النزيف المهبلي خلال الأسابيع الاثنيعشرة الأولى من الحمل علامة للإجهاض أو الحمل خارج الرحم.  ومع ذلك،فالعديد من النساء اللواتي ينزفن في هذه المرحلة من الحمل يتابعن حملهنالطبيعي و الناجح.

أسباب الإجهاض:

يحدث الإجهاض في مرحلة مبكرة من الحمل عادة لوجود مشاكل في الكروموزومات. وتحدث هذه المشاكل عادة من دون سبب. 

أما عند حدوث الإجهاض في مرحلة متأخرة من الحمل فغالبا يكون بسبب وجودمشكلة صحية تعاني منها المرأة الحامل بدلاً من الطفل، ولكن لا تنطبق هذهالنظرية على جميع الحالات. 

و إذا تكرر الإجهاض مرات عدة متتالية، فلابد من معرفة السبب. 

تصعب معرفة الفئة المعرضة للإجهاض. يحدث فقدان الحمل في كثير منالأحيان بلا سبب، ولا يوجد شيء لمنع حدوثه. وتنطبق هذه الحالة خاصة فيالإجهاض المبكر. الحقيقة أن الكثير من السيدات اللاتي عانين من حالاتالإجهاض كن في تمام الصحة والعافية. 

و لكن هناك بعض العوامل التي قد تزيد من احتمالات الإجهاض: 

- العمر : فكلما زاد سن الأم نسبياً، كلما زاد احتمال حدوث تشوهات فيالكروموزومات لدى الطفل. في سن الثلاثين، يصل احتمال تعرضكللإجهاض إلى حالة في كل خمس حالات حمل. وفي سن الـ 42، يصلإلى حالة في كل حالتي حمل. 
- الصحة: إذا كانت الأم تعاني من مشاكل صحية، من الضروري حصولهاعلى الرعاية الصحيحة. فالزيادة في الوزن، أو عدم متابعة بعضالأمراض والتحكم بها، مثل مرض السكري أو مشاكل الغدة الدرقية،بالطريقة المناسبة قد يزيد من احتمالات حدوث الإجهاض. 
- إصابة الأم بمتلازمة تجلّط أو تخثّر الدم أو متلازمة أضداد الفوسفوليبيد،والتي تسبب تجلطات في الأوعية الدموية، تؤدي إلى حدوث الإجهاضالمتكرر. قد تمثل متلازمة أضداد الفوسفوليبيد، والتي تعرف أيضاً باسممتلازمة هيوز، مشكلة في حد ذاتها وقد تصاحبها إصابة بمرض الذئبة(وهو داء يؤثر على الجلد والمفاصل وبقية أنحاء الجسم) والذي يمكنعلاجه. 
- بعض تشوهات الرحم تزيد من احتمالات حدوث إجهاض.  
- يمكن أن يسبب التقاط عدوى أثناء الحمل الإجهاض. وتشمل مرضالليستيريا والتكوسوبلازما. كما تمّ ربط الأمراض المنقولة جنسياً، مثلمرض الزهري، والحالات الطبية التي تؤثر على الهرمونات، مثل تكيّسالمبايض، بفقدان الجنين في مرحلة متأخرة من الحمل. 
- نمط الحياة : مثل التدخين يزيد احتمال حدوث إجهاض. كما أن وجودكميات كبيرة من مادة الكافيين في النظام الغذائي قد يضاعف من هذاالخطر. لكن تناول 200 ملغرام من الكافيين (ما يعادل كوبين من القهوة) يومياً يعتبر آمناً.
Track Your Stats